خمسون نصيحة لحياة أكثر سعادة

هل تسعين لبلوغ السعادة لكنك لا تعرفين السبيل إليها؟ في ظلّ ما تعيشينه اليوم من صعوبات وتحديات تثقل كاهلك، تبقى السعادة الحلم الأزلي الذي يراودك باستمرار. ولأنّنا نحتفل بعددنا الخمسين نقدّم لك 50 نصيحة لتعيشي حياةً أكثر سعادة بعيداً عن المشاكل والهموم التي تعكّر صفو حياتك.

السعادة

1- أحبّي نفسك ودلّليها وخصّصي لها الوقت الكافي. ولا تتردّدي في قضاء بعض الوقت بمفردك بين الحين والآخر لتعيدي حساباتك وتصبّي تركيزك على كلّ ما يمدّك بالسعادة.

2- فكّري بطريقة إيجابية وابتعدي عن التفكير السلبي الذي يسرق سعادتك ويجعلك غير ممتنّة لكل ما تملكينه وتعيشينه.

3- سامحي وامضي قدماً من دون أن تبقي أسيرة ماضٍ يضيّق عليك الخناق بذكرياته الحزينة.

4- لا تندمي على قرارات سابقة غير موفّقة، فالخبرات التي اكتسبتها كفيلة بصقل شخصيتك ومدّك بالحكمة والنضج اللذين تحتاجينهما كي لا تكرّري أخطاءك.

5- اضحكي متى استطعت إلى ذلك سبيلاً، فالضحك مفتاح السعادة.

6- عبّري عن أحاسيسك من دون أي خجل ولا تحاولي أن تقمعيها. ابكي واصرخي واحزني لتفجرّي غضبك وتشعري بأنّك على قيد الحياة من جديد.

7- أطلقي العنان لنفسك واسعي لتحقيق كلّ الأهداف التي تطمحين إليها.

8- احلمي ولا تسمحي لأيّ شخص بأن يحول دون بلوغك ما تريدينه، فأحلامك تحثّك على تقديم أفضل ما لديك وتزيد شغفك بالحياة.

9- احترمي نفسك قبل أن تحترمي الآخرين وأحبّي نفسك لتحبّي الآخرين، واعلمي أنّك تعيشين حياتك أنت لا حياة الآخرين.

10- عيشي حياتك وفق قيمك وأخلاقك لا وفق ما يمليه عليك الآخرون.

11- اكسري حواجز منطقة الأمان الخاصّة بك التي تجعلك أسيرة روتين ممل وقاتل.

12- غامري وغوصي في أعماق تحدّيات جديدة لم تختبريها سابقاً، فالحياة كناية عن تجارب جديدة لا بدّ لك من الاستفادة منها والاستمتاع بها.

13- تقبّلي أنّ الحياة ليست مثالية، وأنّك ستواجهين العديد من الصعوبات والتحديات التي قد تجعلك تفكّرين بالاستسلام.

14- لا تستسلمي لدى مواجهتك لأولى الصعوبات والتحديات بل ثابري وتحدّي وقدّمي أفضل ما لديك لتستمتعي بلذّة الانتصار.

15- لا تأخذي نفسك على محمل الجدّ كثيراً ولا تأخذي الآخرين على محمل الجد كثيراً، بل سيري مع التيار من دون أن تعقّدي الأمور.

16- قدّري نفسك ولا تستخفّي بقدراتك ومواهبك، ومن المهم ألّا تقارني نفسك بالآخرين لأنّ لكلّ شخص مميزاته وخصائصه.

17- استمعي إلى نصائح الآخرين من دون أن تمتثلي لأوامرهم.

18- كوني ممتنة ومقتنعة بما لديك ولكن لا تتوقّفي عند حدود معيّنة بل حاولي قدر المستطاع أن تطوّري ذاتك من خلال القراءة والاطّلاع والتعرّف إلى ما يدور حولك لتواكبي كلّ جديد.

19- لا تخلطي بين الماديات وتحقيق الذات والنجاح، فالمال لا يشتري السعادة.

20- تصرّفي على سجيّتك دوماً ولا تحاولي أن تغيّري ما أنت عليه إرضاءً لأهواء الآخرين.

21- تحدّي نفسك وارفعي سقف حدودك عالياً لتكوني أكثر سعادة ولتثبتي لنفسك أولاً وأخيراً أنّك قادرة على تحقيق المستحيل.

22- تمتّعي بالعفوية اللازمة لتعيشي أقصى لحظات السعادة من دون أي خوف أو تفكير بما قد تحمله لك الأحداث من آثار سلبية.

23- كوّني صداقات جديدة مع أشخاص إيجابيين، ولا تتردّدي في إنهاء صداقات قديمة لم تعد تمدّك بالسعادة التي تتوقين إليها.

24- مارسي العمل الأحب إلى قلبك لتبدعي وتشعري بالسعادة نتيجة نجاحك.

25- فكّري بطرق جديدة يومياً لتحسّني نفسك ولكن بعيداً عن مبدأ المثالية.

26- خفّفي من كمية الكافيين التي تتناولينها لأنّ الكافيين يساهم في زيادة توترك، وحاولي الاستعاضة عنه بشرب الماء.

27- مارسي الهوايات الأحب إلى قلبك، ولا تتردّدي في تجربة هوايات جديدة قد تبثّ فيك السعادة.

28- لا شيء يدوم إلى الأبد. عندما تعاكسك ظروف الحياة تذكّري ذلك.

29- لا تركّزي على الأحداث التي تواجهينها بحدّ ذاتها بل على كيفيّة تعاطيك معها، واختاري أن تكوني سعيدة وتنظري إلى الأمور بإيجابيّة.

30- مارسي التمارين الرياضية بانتظام لتعيشي حياةً صحية مفعمة بالسعادة والتوازن.

31- خذي الوقت الكافي لأي عمل تقومين به ولا تستعجلي نفسك، فالسعادة الحقيقية تكمن في التلّذّذ بكل لحظة من النشاط الذي تمارسينه.

32- تماهي مع الطبيعة وضيعي بين أحضانها من وقت إلى آخر لتعيدي التوازن إلى حياتك وتعزّزي طاقتك ومزاجك من جديد.

33- زوّدي نفسك بالفيتامين D واستمتعي بأشعة الشمس لأّنّها كفيلة بمدّك بالنشاط الذي تحتاجين إليه.

34- واجهي مخاوفك من دون أن تهربي منها، واعلمي أنّ ارتفاع معدّل الأدرينالين في جسمك يبّث فيك روح الشباب من جديد ويجعلك أكثر سعادة.

35- احصلي على قسط وافٍ من النوم لتشعري بالراحة وتستعيدي عافيتك.

36- مارسي تمارين التأمّل لتغيّري نظرتك إلى الحياة وتنعمي براحة البال التي تجعلك أكثر سعادة وطمأنينة.

37- عانقي الأشخاص الأحب إلى قلبك. فقد أظهرت الدراسات أنّ عناقك لمن تحبين يخفّف من توتّرك، ويخفّض ضغط دمك، ويقلّص خطر تعرّضك لسكتة قلبية. وإن كنت ترغبين بحياة أكثر سعادة لا بدّ لك من الحصول على 8 معانقات في اليوم.

38- تحدّي نفسك وارفعي سقف حدودك عالياً، لتثبتي لنفسك أولاً وأخيراً أنّك قادرة على تحقيق المستحيل.

39- شاهدي بعض الفيديوهات الطريفة على موقع يوتيوب الإلكتروني، ذلك أنّ خمس دقائق من هذه الأفلام كفيلة بإضحاكك ومدّك بالسعادة لساعات عدّة.

40- لا تطلقي الأحكام المسبقة ولا تتسرّعي في اتّخاذ قرارات حاسمة ومصيرية تتعلّق بحياتك لا سيّما عندما تعيشين لحظات غضب تفقدك تركيزك وتشتّت تفكيرك.

41- ابحثي عن شغفك في الحياة واسعي لتحقيقه مهما بلغت صعوبته. وتذكّري أنّ السعادة تكمن في الرحلة وليس في الوجهة بحدّ ذاتها.

42- ألقي التحيّة لدى دخولك المصعد أو التقائك بأشخاص لا تعرفينهم. فهذه المحادثات البسيطة تعزّز ثقتك بنفسك ورغبتك في التواصل مع الآخرين.

43- استمعي إلى الموسيقى وغنّي معها وارقصي من دون أن تعيري اهتماماً لسنّك. وادركي أن العمر مجرّد رقم، فلا تسمحي له بأن يؤّثر سلباً على نمط حياتك.

44- لا تقومي بأي تنازلات لا ترغبين بها حقيقةً، ولا تخجلي من قول كلمة لا ذلك أنّك لست مرغمة على تلبية رغبات الآخرين قسراً، بل اعرفي ما تريدينه وكوني واضحة.

45- قومي ببعض الأعمال التطوّعية لتلمسي سعادة الآخرين بما تقدّمينه لهم وتشعري بالرضا تجاه نفسك.

46- خذي إجازة من وقت إلى آخر لتبدّدي شعورك بالتعب وتعزّزي مزاجك  ونشاطك من جديد. ولا تتردّدي في السفر مع عائلتك لاكتشاف بلدان وحضارات جديدة.

47- عيشي اللحظة الراهنة وتطلّعي إلى مستقبل باهر تعيشينه بكل ما فيه من حسنات وسيّئات.

48- تخلّصي من اعتمادك على الآخرين وحاولي أن تتحكمي بزمام أمورك الخاصة من دون أن تشعري بالحاجة لإشراك الآخرين في قراراتك.

49- اختاري أن تكوني سعيدة. فمن المهم جداً أن تختاري السعادة وتؤمني بها وتجعليها محور حياتك لكي تصلي إليها.

50- تناولي الشوكولاته لأنّ الدراسات أثبتت فعاليتها في تعزيز مزاجك وتحفيز هرمون الأندورفين في جسمك. وليكون خيارك صحياً اختاري الشوكولاته الداكنة التي تحتوي على نسبة لا تقل عن 70 % من الكاكاو.

النص: جوني عطاالله – الصور: Getty Images – Shutterstock

 

المواضيع المذكورة:

, , ,
هذا البريد الإلكتروني إلى صديق